منتديات ابونبوت

منتديات ابونبوت ترحب اجمل ترحيب بزوارها الكرام
وتدعوكم للإنضمام للكوكبة الرائعة بالمنتدى
شكراً لزيارتكم

منتديات ابونبوت

 
الرئيسيةبحـثالتسجيلالأعضاءدخول
المواضيع الأخيرة
» مقال آخر ( من هو محمد باشا ابونبوت)
1st مايو 2017, 00:28 من طرف Admin

» مصطلحات حورانية
26th فبراير 2017, 23:55 من طرف ام عمر

» طمئنونا
20th يناير 2017, 23:51 من طرف Admin

» محمد باشا أبو نبوت في أعلام فلسطين في أواخر العهد العثماني
24th نوفمبر 2016, 02:06 من طرف Admin

» من هو محمد باشا ابونبوت ؟؟
29th يوليو 2016, 03:43 من طرف Admin

» الشيخ أحمد القيسي ابونبوت سليل الأشراف
27th يوليو 2016, 02:43 من طرف ابوثائر

» شجرة آل ابونبوت
11th يوليو 2016, 08:43 من طرف عوني الطباخي

» الحلقه الثالثه -محمد ابونبوت
22nd مارس 2016, 04:24 من طرف احمد سعد جابر أبونبوت

» قافلة شهداء عائلة ابونبوت
12th فبراير 2016, 00:26 من طرف Admin

» الشيخ احمد صياصنة
13th أكتوبر 2015, 23:57 من طرف ابوثائر

ماهي معلوماتك عن
احصائيات .. منتديات ابونبوت
اللهم آمين
. . { الأذكار } . .
اللهم اجمع كلمة المسلمين، اللهم وحد صفوفهم، اللهم خذ بأيديهم إلى ما تحبه وترضاه، اللهم أخرجهم من الظلمات إلى النور، اللهم أرهم الحق حقاً وارزقهم اتباعه، وأرهم الباطل باطلاً وارزقهم اجتنابه -- اللهم بعلمك الغيب وبقدرتك على الخلق أحينا ما كانت الحياة خيراً لنا، وتوفنا إذا كانت الوفاة خيراً لنا، اللهم إنا نسألك خشيتك في الغيب والشهادة، ونسألك كلمة الحق في الغضب والرضا، ونسألك القصد في الغنى والفقر، ونسألك لذة النظر إلى وجهك، والشوق إلى لقائك، في غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، برحمتك يا أرحم الراحمين -- أصبحنا وأصبح المُلك لله

شاطر | 
 

 الشاعر الأديب عبدالكريم خلف الحمصي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوثائر
المؤسس
المؤسس
avatar

علمي : علم سورية
عدد المساهمات : 1499
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: الشاعر الأديب عبدالكريم خلف الحمصي   10th أكتوبر 2015, 00:37

إعداد : الباحث مهند مسالمة وهي حصرية له
ما زال إرث حوران الشعري والأدبي متواصلا لا ينقطع بدءا من أيام الشاعر أبي تمام ابن مدينة جاسم إلى أيامنا هذه ومن هؤلاء في زماننا الحاضر:
الشاعر الأديب الكبير عبد الكريم خلف عبد القادر الحمصي :
ولد شاعرنا في مدينة درعا – منطقة البلد(البلدة القديمة) سنة : (1950) م
درس وهو في سنّ 6 سنوات في الكتّاب على يد الشيخ عبد الكريم الصياصنة رحمه الله
ثم درس وهو في سن 7 سنوات في مدرسة الطائي في حي الكرك وذكر لي أن هذه المدرسة كانت تستقبل الطلاب في العشرينيات من القرن العشرين.
وبقي في مدرسة الطائي إلى الصف السادس ثم انتقل إلى مرحلة التجهيز المتوسطة (الإعدادية) ثم انتقل إلى الثانوية العامة قسم الأدبي في ثانوية بنين درعا في المحطة وكانت قائمة في مكان التربية الحالية.
وحاز على شهادة الثانوية الأدبية وكان من الأوائل ثم درس ما يناسب هوايته في الفنون حيث درس في معهد المتوسط للرسم والأعمال اليدوية لمدة سنتين (دبلوم متوسط في التربية الفنية).
لكنه بعد تخرجه توجه نحو التأليف والكتابة في الشعر والأدب العربي والتراث الشعبي وله مؤلفات عديدة منها المطبوع والمخطوط بما يقارب عشرين كتاباً منها المطبوع وهي :
1-ألحان من اليرموك (ديون شعر)
2-أسراب الشذى وهديل الغمام (ديوان شعر).
3-الغامدية (ديوان شعر).
4-دقات قلب على أبواب السماء (ديوان شعر).
5-صور من سور القرآن : طبع في دار الفكر – دمشق.
6-من التراث الشعبي الحوراني : كتاب نثري.
7-أغاريد لعصافير الجنة في جزئين (ديوان شعر للإطفال ).
8-بصمة الشيطان (ديوان شعر).
9-لشعر النبطي في حوران : كتاب مشترك لشعراء حوران.
10-كتابان مشتركان عن التراث والآلات الشعبية الحورانية مع الفنان الشعبي أحمد الحاج علي (أبوعلي).
11- في دوحة الأدب : كتاب مشترك جمع وتعليق : د.علي موسى المصري.
12-التفسير الأدبي للقرآن العربي : وهو مجلد ضخم يقارب 1000 صفحة استغرق تأليفه بما يقارب 10 سنوات.
13- بطولة من نوع آخر (ديوان شعر) 
وعنده ما يقارب المطبوعات من المخطوطات التي تنتظر الطباعة.
وقام بالتدريس في المدارس الإعدادية والثانوية في درعا وقراها لمدة خمس سنوات.
ثم بعد ذلك أنشأ مكتبة المتنبي للكتب والقرطاسية والرياضة في درعا المحطة وقد نهبت في أول أحداث درعا سنة :2011م
صاهر شاعرنا الشيخ طالب الحمصي حيث تزوج ابنته آمنة وهي معلمة ومربية أجيال قامت بالتعليم لمدة (33) سنة.
رزق منها بست بنات متتاليات ثم رزق بعدهن بثلاثة أولاد أكبرهم الدكتور البيطري محمدين ثم علي ثم عبدالسلام. 
وله زيارات عديدة إلى الدول العربية ونذكر منها:

(1)-زار الأردن سنة : (2009م) وألقى أمسية شعرية في جامعة آل البيت نذكر هذه الأبيات منها :
1-هذا هو الأردن نهر قداسة وملائك الرحمن منه دوان
2-الأنبياء تعمدوا في مائه وعيونهم نحو السماء روان

(2)-زار مصر سنةSad 2001م )، وألقى أمسية شعرية في فندق الشيرتون بالقاهرة وهذه بعض الأبيات مما قاله :
1-دخلتكِ مصرُ في يوم ٍ صباحا وكان النيل للدنيا وشاحا
2-ونخلاتٍ على الشطّين سكرى سقاها الليل كاساتٍ وراحا
3-وقلبي راح يسبقني إليها على الأهرام رفرف واستراحا

(3)- زار تركيا سنة : (2010م) ومن مدنها إسطنبول وقال فيها قصيدة في التراث العثماني والعلاقات التركية العربية المتميزة نذكر منها:
1.يا غيضةً سبحان من سواها طاب الخريف بها فما أحلاها
2.أين التي كان السحاب لواءَها والليل يغشاها وما يغشاها
3.ودخلت في إستنبول مسجد أحمد نعم الصلاة به ومن صلاها

(4) – زار الكويت سنة:(2006م) وقال قصيدة مهداة إلى الأمير الدكتورة سعاد الصباح وقد نشرتها جريدة القبس الكويتية وكما التقى بالشاعر عبد العزيز البابطين في الكويت ونذكر بعض الأبيات مما قاله في الكويت : 
1-حيِّ الكويت إمارة وأميرا حيِّ الكويت وشعبها المنصورا
2.المشبهين من السماء سحابها والمشبهين من الطيور صقورا
3.المخلصين لربهم ولدينهم وكفى بربك هاديا ونصيرا

(5)-زار الحجاز وحجّ سنةSad 1986م) وقال قصيدة في الكعبة منها:
1-هذي الحجارةُ كعبةٌ معمورةٌ والبيت إبراهيم قد علَّاهُ
2-وبفتح مكة ّ قام جيشِ محمدٍ والشركَ بالبيتِ العتيقِ محاهُ
3-هي قبلةُ التوحيد في ملكوته دامت دوامَ الفلكِ في مجراهُ
4-لمّا رأيتُ ضياءها في مهجتي فكأنني هاجرتُ نحوَ سماهُ
5-اللهُ في عون المحبِّ وقلبهِ اللهُ ثمَّ اللهُ ثمَّ اللهُ

(6)- زار لبنان سنة:(2008م) وقال فيها:
1-لبنان علَّمنا العناق على الهوى وتشابكَ الأغصانِ بالأغصانِ
2-الأرز في غرر الجبال ملاحمٌ خضراءُ للعشاق والفرسانِ
3-ولأنت يا لبنانُ قد علمتنا سجْعَ الحمام وثورة البركانِ
4-فإذا غضبتَ فأنتَ مشقةُ صارمٍ وإذا رضيتَ فهزةُ الفنجانِ

الجوائز التي نالها:
1-الجائزة الثانية مع طي الجائزة الأولى في القصة القصيرة من اتحاد الكتاب العرب بدمشق وقد نشرت له مجلة الفيصل أكثر من قصة قصيرة منها (ليست الأم وحدها الحنون). 
2-جائزة في شعر الأطفال من اتحاد الكتاب العرب 
3- الجائزة الأولى في مسابقة الشعر العمودي في مركز الثقافي بمدينة إزرع.
4-جائزة في الفنون على لوحة دعائية عن محو الأمية للفلاح السوري.
5-نال الجائزة الثانية على مستوى سورية في فن المقالة من اتحاد الكتاب العرب بدمشق عنوانها (وادي الزيدي).
وقد استلم من المركز الثقافي في حيِّ المزة دمشق نسخة من معجم البابطين للشعراء العرب المعاصرين واسمه ضمن هذا المعجم عند حرف العين.
وله ندوات وأمسيات شعرية في المراكز الثقافية في مدينة درعا وريفها ومشارك في معارض فنية عديدة.
وهو أحد شعراء الموسوعة الشعرية في الجزائر للأديبة :فاطمة بوهريكة.
وكان بينه وبين الشاعر السوري وجيه البارودي مناظرات شعرية عديدة وزاره في بيته في مدينة حماة.
أما بالنسبة للشعر الشعبي (النبطي) يعتبر في هذا الجانب أول وأفضل من كتب في إحياء التراث الحوراني حيث كان الشعراء الشعبيين يقولون الشعر البدوي الذي لا يهتم بالتراث وإنما يهتم بثلاثة أمور وهي:الغزل والكرم والفروسية.
وقد اشتهر بصوته الجميل بقراءة القرآن في المآتم.
وكان أول من خطب في جامع المنشية بعد أن كان مسجدا لا تقام فيه صلاة جمعة.
وكان إماما وخطيبا لجامع المنشية في مدينة درعا في أوائل الثمانينات من القرن العشرين.
وأما قصائده في حوران فكثيرة نذكر منها هذه القصيدة:

1-على أعتابها وطئ الرسول فأمرعت النواحي والحقولُ
2-إذا ما جئتَ بصرى جئت صرحا عظيماً لا يزالُ ولا يزولُ
3-قلاعٌ في صروحٍ في بروجٍ يخِرُّ أمامهنَّ المستحيلُ
4-كأنَّ المسجدَ العمريَّ فيها ربيعٌ في ابتسامته جميلُ
5-كثيرٌ وابنهُ يعطيكَ علماً بتفسيرٍ له كحلٌ وميلُ
6-أبوتمَّام يدخلُ كلَّ بيتٍ ببيتٍ حرفهُ السيف الصقيلُ
7-وما النوويُّ إلا نورُ علمٍ يدبِّجهُ بما قال الرسولُ

ولا يخفي شاعرنا الكبير وهو في المغترب حنينه إلى مسقط رأسه مدينة درعا البلدة القديمة حيث تغنى بها في اشتياق ولوعة يستذكر الأيام الجميلة التي قضاها فيها ونذكر هذه الأبيات الجميلة وهي لسان حال أهلها التي أرغموا على تركها:
1- إني أناديك يا درعا أجيبيني وخبريني عن الأعناب والتين
2-عن كرمنا وعن الزيتون نجمعه كم ضاق عيشي بلا كرم وزيتون
3-وعن فؤادي الذي مازال يسكن فـي داري التي حولها أشجار ليمون
4-عن دّلَّةِ القهوة السمراء غافيةً والنار يوقظها صوت الفناجين
5-عن مسجد الحارة المحزون كان لنا عنوان من ضيعوا كل العناوين
6-عن جارنا الشيخ لما كان يقرؤنا في ظل حائطه من ربع ياسين
7-حوران أم اليتامى لا مثيل لها في الجود والخير والأخلاق والدين
8-تركت دوحة عمري في مرابعها وفوق أغصانها عرس الحساسين
9-إني تركتك لا كرها ولا بطراً لكن قهرت فهل واسٍ يواسيني

ولا بأس أن نذكر أن الأديب الأستاذ عبد الكريم الحمصي قد قام مع الدكتور صبري الإبراهيم في إعداد برنامج تلفزيوني بعنوان (ثمرات القلوب) يتألف من ثلاثين حلقة وهو برنامج عن تربية الأطفال وقد بثته القناة الأولى للتلفزين العربي السوري وقد كتب الشعر الحمصي كل كلمات الأغاني والأناشيد في البرنامج.
ولا ننسى أن الشاعر الحمصي قد كان يطل من خلال الشاشة السورية وهو يصدح بقصائد شعبية تمجد العادات والتراث الحوراني في برنامج (السهل و الجبل)
وما زال شاعرنا الكبير إلى أيامنا هذه معطاء يفيض علينا من ثغره الباسم الجواهر والدرر يقدم لنا القصائد الهادفة النبيلة الجميلة فهو مفخرة وذخر لأهل حوران نسأل الله أن يحفظه وأن يمتعه بالصحة والعافية وأن يجزيه عنا خير الجزاء.

إعداد الباحث : مهند المسالمة
وتمَّ ذلك بتاريخ: 30/9/2015 للميلاد
الموافق ل: 16/12/1436 للهجرة
وتم كتابة معلومات هذه الترجمة من الشاعر عبد الكريم الحمصي مباشرة.







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشاعر الأديب عبدالكريم خلف الحمصي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ابونبوت  :: الواحة العامة :: شخصيات عظيمة من بلدي-
انتقل الى: